من أنا؟

ياعشاق المحرمات والمحظورات اتحدوا..

مرحبا بجميع زوار مدونة ومكتبة الكتب المحرمة…

من أنا؟

أنا شاب سعودي تائه بين الأفكار والمذاهب والمعتقدات أو كما يقول الشاعر عمر الخيام في رباعياته وبصوت أم كلثوم:

لبست ثوب العيش لم أستشر..

وحرت فيه بين شتى الفكر..

وسوف أنضو الثوب عني ولم..

أدرك لماذا جئت؟ .. وأين المقر؟

كما أنني مدمن للقراءة, وعاشق لكل ماهو ممنوع ومحظور من قبل المجتمع والدين والدولة. وبناءً على عشقي للمحظورات والممنوعات والمحرمات؛ قررت جمع الكتب الممنوعه في الدول العربية بشكل عام, والدول الخليجية بشكل خاص في موقع واحد, ليسهل على عشاق الثقافة والمحظورات الوصول إليها بسهوله.

ومثلي الأعلى في الحياة هو مصور الكتب (علي مولا) الجندي المجهول. وأطمح بأن أكون يوماً ما قرصانا للكتب القيمة والممنوعه والمحظورة والمحرمة.

كما يجب التنويه بأنني لم أقم بتصوير هذه الكتب بأي شكل كان, كل ما أقوم به هو جمعها في منصة واحدة للقراء, وإعادة رفعها على مواقع التحميل خشيةً عليها من الحذف والضياع. وقد أقوم في بعض الحالات بعمل تصميم لغلاف الكتاب لنشرة؛ ولذلك لعدة أسباب, منها أن الغلاف المتوفر غير لائق لعرضه, إما لقدمه أو لعدم وضوحه. فأقوم بعمل تصميم للغلاف له دون المساس بمحتوى الكتاب.

وأرحب بجميع الاقتراحات والمساهمات والمشاركات. وفي حال وجود كتب ترون إضافتها أرجو منكم مراسلتي بها على تويتر أو الفيس بوك.

والله يجيب العواقب سليمة 🙂

مشعل القصيمي..

 

  • محمد زكريا

    شكرا على جهودك اخ مشعل.

  • تسلم أناملك…وشكرا على المجهود الذي تقوم به.

  • عمر

    شكراً لك على المجهود

    وياليت تذكر لنا اسم الدار لكل كتاب لان الاغلبية ما تحب تقرأ كتب الكترونية

  • mohammed

    مجهود جبار ،، لك شكري وتقديري ..
    أتمنى أجد رواية تسونامي لحمود السايق في مكتبتك حيث أنها غير متوفرة عندنا بالمكتبات.

  • Usama Abdulaziz

    جزيل الشكر يا وردة

  • Mohammed Ismat Avchi

    صديقي انت رائع جدا شكرا لك من القلب

  • Cesar NARCISSUSE

    salam..merci pour ce travail , un beau travail,. je veux juste ajouté un autre titre interdit en l’Algérie, c’est : الحرب القذرة
    الحرب القذرة
    by حبيب سويدية, Habib Souaïdia

    يدلي بها ضابط، بوجهٍ مكشوف، عاش يومًا بيوم تلك الحرب القذرة التي تمزق بلده منذ العام 1992. يروي ما رآه: التعذيب، الإعدامات العرفية، التلاعُبات، واغتيال المدنيين. يرفع الغِطاء خصوصًا عن أحد أكثر “المحرمات” في الماساة الجزائرية، التي حرصت السلطات الجزائرية على عدم الاقتراب منها الا وهي الآلية الداخلية لعمل الجيش الجزائري. يكشف وقاحة الجنرالات في موضع تقدير العواقب، ودموميتهم، حشو الأدمغة الذي يُخضعون له جنودهم، وأيضاً يأس الجنود المُكرهين على القيام بأفعال بربرية، وفتك المخدرات وعمليات التطهير الداخلية. سيكون لهذه الشهادة الاستثنائية دويٌّ كبير بعيدًا عن التضليل الإعلامي الذي كثيرًا ما منع الرأي الأوروبي من إدراك البعد المخيف للحرب الدائرة فيما وراء المتوسط.

    رابط التحميل:

    http://ia601409.us.archive.org/12/items/dirtywar/DirtyWarAr.pdf

    mega : https://mega.nz/#!uR12QYaY!2M00M-6KSgxXTnVHzNRg2Ym2BDee23TSoLP-HGRV5tQ