علم الأديان.. مساهمة في التأسيس – ميشال مسلان

 

لقد عرّف الإنسان المقدّس، منذ وجوده، وسعى دائماً لمواجهة “القلق العميق الذي يكتُنف وجوده داخل كون قُذف فيه وأُسلم للموت”. تجلّى ذلك عبر منظومات تعبير، سواء كانت مفاهيمية أو طقوسية أو رمزيّة، بإعتبارها تمظهرات عبر لغات الإنسان وأشكال عيشه

هذا ما يدرسه هذا الكتاب الذي يُعَدّ من الكلاسيكيات في مناهج دراسة الظواهر الدينية، مقدماً نموذجاً للقراءة العلميّة لظاهرة التديّن وللمقدّس

وفي حين يحضر “علم الأديان” كعلم مستقل يناقش إشكالات على صلة حميمة بحياة الإنسان، فإن الأبحاث التي تتناول الظاهرة الدينية في الفكر العربي المعاصر تكاد تنحصر في العلوم الشرعيّة والفقهيّة؛ ويبقى العقل (المؤمن أو العلماني) يطوف حول المناهج القديمة التي تبلورت في أحضان الملل والنّحل، فتستمر في الإنقسامات ذات الطابع المذهبي، بين الفرق والمذاهب، وليس بين الآراء

إن ترجمة الكتاب تهدف إلى إطلاع القارئ العربي على حقول معرفية ترتبط بــ”العلوم الدينية” بالمعنى الأبستمولوجي للكلمة، مثل: علم الإجتماع الديني، أو الإناسة الدينيّة أو علم النفس الديني… وهي علوم نحتاج إليها لننفتح على رحابة تنوع العلاقة بالمقدّس والفهم العلمي لظواهر التديّن

 

  • روابط التحميل:

Google Drive

Box

Dropbox

MediaFire
صفحة الكتاب على Goodreads

  • إقتباسات من الكتاب:

غير متوفر

كتب ذات صله

Comments are closed.