الإنسان المؤله أو معنى الحياة – لوك فيري

%d8%a7%d9%84%d8%a7%d9%86%d8%b3%d8%a7%d9%86-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%a4%d9%84%d9%87-%d8%a7%d9%88-%d9%85%d8%b9%d9%86%d9%89-%d9%85%d8%b9%d9%86%d9%89-%d8%a7%d9%84%d8%ad%d9%8a%d8%a7%d8%a9

هل أحال تراجع الديانات المنزلة، وعلمنة المجتمع، ومع الماركسية ، والتحليل النفسي والبنيوية، ظهور فلسفة حديثة للإنسان، مسألة معنى الحياة على الحياة الخاصة، على الاختيار الحر أو على القلق لجميع واحد منا؟
لا شيء أقل يقينا، يؤكد هنا مؤلف ((النظام البيئي الحديث))، ذلك الذي يدرس سيرورتين حديثتين متجذرتين في القرن الثامن عشر : سيرورة (( أنسنة الإلهي ))، الموسومة برفض العقائد وبمتطلب تكييف الرسالة الدينية مع الأزمنة الراهنة، وسيرورة (( تأليه الإنساني )) تلك التى يشهد عليها التمسك المتزايد بحقوق الإنسان، والاختيار العاطفي المطروح كأساس للأسرة، والتفكير حول أخلاقية البيولوجيا.
في تلك الحركة، تلك التى يعتبرها حاملة للكونية، يرى لوك فيري المصادر الممكنة لإنسية حديثة وروحية للمستقبل، يجرب في ذلك الكتاب أن يعرف معالمها الأساسية.

روابط التحميل:

Google Drive

Box

Dropbox

4shared

MediaFire
صفحة الكتاب على Goodreads

إقتباسات من الكتاب:

غير متوفر