بلايين وبلايين.. أفكار حول الحياة والموت – كارل ساجان

بلايين وبلايين كارل ساجان

“بلايين وبلايين”، كتابٌ لعالمِ الفيزياء الفلكية الأمريكي “كارل ساغان”. كتابٌ ليس كأي كتابٍ آخر ألفهُ “ساغان”. كتابٌ يضم بين دفتيه ملفاتٍ عن الماضي والمستقبل، يَضعُها “كارل” بين أيدينا ويُفَكِكُها ليتمكن أصغرُ عقلٍ من أن يتلقَفَ المَعلومةَ ويَفهمها. كتابٌ نال الكثير من المديح لمحتواه ولأسلوبِ مُؤلِفِهِ.

يضعُ “ساغان” كتابهُ هذا دليلاً لدخولنا الألفيةَ الجديدةَ، ولكننا دخلناها واجتزنا بوابتها بخمس عشرة عاماً، فهل سيعيننا هذا الكتاب؟ نعم عزيزي القارئ، ف “ساغان” لم يتوقع أن كتاباً كهذا سيتوجب أن يكونَ دليلاً للإنسانيةِ وللبشر كي يتعلموا كيفيةَ التَّعايشِ على سطحِ كوكب واحد يحمل بيئةً واحدةً للعيش المُشترك. وصف كِتاب “بلايين وبلايين” بأنه من أكثرِ أعمال ساغان “شجاعةً”، كما يعتبر الكتابَ الذي لامسَ شخصية “كارل” الإنسانية ونظرتهُ الفلسفيةَ للحياة بشكلٍ رائع.

يبدأُ الكتابُ بإهداءٍ ل “كاري” شقيقةُ ساغان وواحدةٌ من ستةِ بلايين، والتي سيعودُ لها ولِذكرها في الفصلِ الأخير من كتابهِ.

ينقسمُ الكتاب لثلاثةِ أجزاءٍ، يبدأها ساغان ب “قوة وجمال القياس” حيثُ انطلقَ برحلةٍ علميةٍ بسيطةٍ ومشوقةٍ استهلها بشرحِ معنى عنوانِ الكتاب “بلايين وبلايين”، لينتقلَ بعدها إلى عالمِ الأرقامِ وحجمها ومعناها، الرياضة والتَّشجيع الرِّياضي وأصولهما الاجتماعية عبرَ التَّاريخ، ثم إلى الاهتزازاتِ والتَّردداتِ والضَّوءِ والصّوت.

وقبلَ أن يُنهي ساغان هذا الجزء بنظرةٍ على المنظومة الشَّمسية وعالمها يطرحُ علينا قِسمُ “أربعةُ أسئِلَةٍ كونيةٍ” الذي يتعلقُ بالاكتشافاتِ الفضائية والذي حاولَ الإجابةَ عنها، فكانت الأسئلة:
1- هل كانت هناك حياةٌ في زمنِ ما على المريخ؟
2- هل تيتان (قمرُ زُحل) مختبر لأصل الحَياة؟
3- هل توجد حياةٌ ذكية خارج الأرض؟
4- ما هو أصلُ ومصيرُ الكون؟

أما الجزءُ الثَّاني والذي يُدعى “علام يحافِظُ المُحافِظون”، ينتقلُ “كارل” إِلى المواضيعِ العالميةِ الشَّائكةِ، التي يأتي في مقدمتها البيئة، التنبؤ بالكوارث البيئية ومشاكل طبقة الأوزون وكل التداعيات التي جرت حيالهُ والتي كانت لا تزالُ تجري أثناء كتابته للكتاب.

وبعد البيئة، سيطرحُ ساغان مشكلةٌ نعاني منها حتى الآن وهي “الإحترارُ العالمي”، ويسخر ممن ينكرون هذهِ المشكلةَ الشَّائكةَ ومُضاعفاتها السَّلبيةِ التي تُنبِئُ بالأسوأ عالمياً. يثير ساغان العديد من الأسئلةِ الهامةِ التي تدورُ في فَلكِ قضية “الإحترار العالمي”، هذه المشكلةُ التي لم تكن قبل 20 عاماً شديدةً كما في الأعوامِ القليلةِ الماضية. وبالطَّبع، يضعُ ساغان الحلولَ النَّظريةَ لكيفيةِ “النجاة من الفخ”، الفخ الإحتراريُ العالمي. ليختُمَ هذا الجزء بقضيةٍ خطيرة في الفصلِ الذي عَنونَهُ “تحالف الدين والعلم” وهنا تبدأُ فلسفةُ كارل العلمية في الظُّهور على الكتاب في أفكار لا يقالُ عنها إلا “خلاقة وإنسانية”.

والجزء الأخير من الكتاب والمُعنوَن باسم “حيث تتصادم القلوب والعقول”، يطرحُ فيه كارل القضية الأكثر خطراً على الإنسانيةِ والحضارةِ البشريةِ جمعاء ألا وهي: التَّسلُح وقضايا الحُروب والأسلحة والدِّيكتاتوريات الخرقاء والغبية. ثم يطرح قضيةً أخرى خلافيةً جداً وتحمل أبعاداً أخلاقيةً في جميع الاتجاهات وهي “الإجهاض”. هل يمكن الدفاعُ عن “حقِّ الحياة” و “حقِّ الاختيار” معاً؟

أما “قواعِدُ اللُعبة”، الفصل الذي يتكلمُ فيه ساغان عن القواعد الأخلاقية الوضعية الإنسانية وكيفية استخدامها في الحياة. وفي فصل “القرن العشرون”، يضيفُ لنا الكاتبُ توقعاته حول ما يمكن أن ننجزهُ نحنُ الذين سنحملُ الإرثَ الإنسانيَّ في هذا القرن.

ليختتمَ هذا الجزء بسردِ أحداثِ قصةِ صراعِه مع مرض “سوء النُّمو النُّخاعي” وشفائه ثُمَّ انتكاسته مرةً أخرى بسبب مضاعفات العلاجات، ويعتبرُ هذا الفصلُ من أقسى وأحزنِ الفصولِ التي قرأتها حتى الآن.يختتمُ الكتابُ بخاتمةٍ كتبتها “آن دوريان” زوجة “ساغان”، التي روت تفاصيلَ زواجها من ساغان ثم وفاته يوم 20 كانون الأول 1996.

لِفكرِ “كارل ساغان” الحُرية والسَّلام، فِكره الذي سَتحمِلهُ الأجيالُ القادمةُ لِيعبُرَ السِّنينَ والقُرون القادمةَ لِيكونَ إرثاً إنسانياً كما حَملَت مركبةُ “فويجير” إرثَ الإنسانيةِ لِآلاف الأعوامِ القادِمة. *

  • روابط التحميل:

Google Drive

Dropbox

4shared

MediaFire

Mega

صفحة الكتاب على Goodreads

  • إقتباسات من الكتاب:

غير متوفر

 

*مع الشكر لموقع الباحثون السوريون.