عالم صوفي – جوستاين غاردر

 

رواية عالم صوفي جوستاين غاردر

“كيف خلق الكون؟ هل وراء كل ما يحدث إرادة أم حس؟ هل توجد حياة أخرى بعد الموت؟ ودون أن ننسى هذا كله، كيف يجب أن نعيش؟

إنه لمن الأسهل جدا طرح أسئلة فلسفية من الإجابة عنها.”

تعود صوفي ذات يوم من مدرستها لتجد في صندوق البريد سؤالين يقولان: من أنت؟ ومن أين جاء العالم؟
تلك هي بداية المغامرة التي ستخوضها صوفي في عالم الفلسفة مع أستاذ غامض لا يريد أن يفصح عن هويته. ولن يكون غموض هذا الأستاذ إلا لغزاً من ألغاز أخرى كثيرة ستقتحم عالم صوفي. فلماذا تتلقى صوفي باستمرار بطاقات بريدية موجهة إلى بنت أخرى اسمها هيلد؟ ومن هي هيلد هذه؟ بل ومن هي صوفي ذاتها؟ تحاول صوفي حل تلك الألغاز مستعينة بمعرفتها الوليدة بالفلسفة. لكن الحقيقة التي ستنتهي إلى اكتشافها أغرب من كل ما كان بوسعها تخيله.
في هذا القالب الروائي الشائق نطالع عرضاً مبسطاً لمسار الفلسفة الغربية منذ العصر اليوناني القديم حتى عصرنا الحاضر.
والرواية تتبع مسار ذلك الفكر في ارتباطه بالسياق التاريخي الذي تطور داخله. فهي تعرض، مثلاً، الملامح العامة للثقافة اليونانية والملامح العامة لثقافة المسيحية وكيف تصادمتا من جهة وتفاعلتا من جهة أخرى. كما تعرض لعصر النهضة وعصر الباروك والعصر الرومانسي وما كان لهذه الفترات المختلفة من تأثيرات في مجالات العمارة والفن والموسيقى. وهي تعرض أيضاً لتطور النظريات العلمية التي تركت آثارها على عالم الفكر والفلسفة مثل التصورات العلمية لجاليليو وكوبرنيك ونيوتن وداروين. وتتطرق إلى أحدث المعارف المتعلقة بنشأة الحياة ونشأة الكون. كما تتناول، علاوة على ذلك، التصورات الحديثة عن نفس الإنسان. والكتاب إذن عرض لتاريخ الحضارة الغربية ككل.

  • روابط التحميل:

Google Drive

Dropbox

4shared

MediaFire

Mega

صفحة الكتاب على Goodreads

إقتباسات من الكتاب:

“من المستحيل أن يكون الإنسان سعيداً إذا تصرف على عكس قناعاته”

“ان الحيوانات تولد حيوانات … اما الانسان فلا تلده انسانا, بل تربيه ليصيح كذلك”

“الأكثر ذكاء هو الذي يعرف أنه لا يعرف”

“إن الميزة الوحيدة اللازمة لكي يصبح الإنسان فيلسوفاً جيداً هي قدرته على الدهشة”

“إن الحياه محبطه و مأساويه, تتركنا ندخل عالماً رائعاً, نتلاقى, نتتعارف, نقطع معاً جزءا من الطريق, ثم نتوه عن بعضنا البعض, و نختفي بالسرعه ذاتها التي جئنا بها في المره الأولى”

“من المستحيل أن نشعر أننا احياء إذا لم نفكر أيضا بأننا سنموت, كما أننا لا نستطيع التفكير بموتنا دون أن نحس و في اللحظه نفسها بالمعجزه الغريبه معجزة كوننا أحياء.”

“الذي يعيش بدون عمل يدور في فراغ”

“إن القدرة على التمييز بين الخير و الشر تكمن في عقل الإنسان ، لا في المجتمع .”

“وصلت صوفي إلى أن الفلسفة ليست شيئاً يمكن تعلمه، وإنما يمكن تعلم التفكير بطريقة فلسفية.”

“هناك من يمضون أوقاتهم في السرقة و الكذب و النميمة والافتراء على الآخرين .ألا تعتقدين أنهم لا يعرفون في أعماقهم أن هذا سيئ ، أو أنه غير مبرر على الأقل ؟ أتعتقدين أن هذا يجعلهم سعداء ؟
سقراط لم يكن يعتقد ذلك .”

“يكمن سر الفعالية لدى سقراط في أنه لم يحاول تعليم الناس بل على العكس ، كان يعطي الانطباع بأنه يريدأن يتعلم من محدثه لم يكن يعمل كأستاذ رديء …على العكس كان يناقش و يجادل .”

“الطفل الصغير لا يجد أية متعة في رؤية قوانين الطبيعة تتحطم، لأنه لم يعرفها بعد، إنه لم يصبح بعد عبدًا لذلك الانتظار الذي تضعنا فيه العادة، الطفل لا يحمل أفكارًا مسبقة، وتلك ميزة أساسية من ميزات الفيلسوف الكبير، إنه يرى العالم بدون الأفكار المسبقة التي تشوه رؤيتنا نحن البالغين.”

“أجل, تتوجع البراعم عندما تتفتح”

“يجب ألا نكون جبناء ولا متهورين ، وانما شجعانا فالقليل من الشجاعة جبن ، والكثير منها وقاحة لا فائدة منها .كذلك يجب ألا نتصرف كبخلاء ولا كمبذرين انما ككرماء. هنا أيضا القليل من الكرم يكون بخلا والكثير منه يكون مثل رمي النقود من النافذة .”

ألف شكر للزملاء في Ketab_n@ على تصوير نسخه واضحه للرواية الرائعة.